التهاب البروستاتا

يصيب التهاب البروستاتا غدة البروستاتا وفي بعض الأحيان المنطقة المحيطة بها. في حين أن الحالة غير مرتبطة بالسرطان، إلا أنها يمكن أن تسبب الألم وتحد من جودة حياتك. في حين أن تشخيص التهاب البروستاتا وعلاجه غالبًا ما يمثل تحديًا، إلا أننا نبذل قصارى جهدنا لتخفيف حالتك.

لماذا تختار معهد Henry Ford VUI لعلاج التهاب البروستاتا

إن تشخيص التهاب البروستاتا وعلاجه يتطلب خبرة خاصة، مثل التي يتمتع بها أطباؤنا. هذا لأن تحديد نوع التهاب البروستاتا الموجود (إن وُجد) وتقديم العلاج الفعال عادةً ما يشكل تحديًا. لدى أطبائنا سجل حافل للنجاحات في القيام بذلك.

أنواع التهاب البروستاتا وأعراضه

هناك عدة أنواع لالتهاب البروستاتا، نعالجها جميعها:

  • التهاب البروستاتا البكتيري الحاد: إن هذا هو أكثر الأشكال شيوعًا وهو نوع من عدوى المسالك البولية تسببه البكتريا. تشمل الأعراض: الحمى والرعشة والألم عند التبول وعدم القدرة على إفراغ المثانة بالكامل وألمًا في أسفل الظهر أو البطن أو منطقة الحوض.
  • التهاب البروستاتا البكتيري المزمن: تشبه هذه الحالة التهاب البروستاتا البكتيري الحاد ولكنها تحدث تدريجيًا، مع أعراض أقل حدة وتكرار الإصابة بعداوى المسالك البولية.
  • التهاب البروستاتا غير البكتيري (يسمى أيضًا متلازمة الألم الحوضي المزمن أو ألم البروستاتا): لا تسبب البكتريا هذه الحالة وسببها غير معلوم، ومع ذلك فإنها أكثر أنواع التهاب البروستاتا شيوعًا. تتضمن الأعراض: ألمًا في الأعضاء التناسلية ومنطقة الحوض وصعوبة أو ألمًا عند التبول وألمًا خلال القذف أو بعده.
  • التهاب البروستاتا عديم الأعراض: تحدث هذه الحالة عندما تلتهب البروستاتا ولكن لا يصاحب ذلك أعراض أخرى.

تشخيص التهاب البروستاتا

إن التشخيص السليم لالتهاب البروستاتا هام للغاية لتحديد النوع ومسار العلاج الصحيح وأيضًا استبعاد الحالات الطبية الأخرى على حدٍ سواء. يمكن أن يتضمن تشخيصنا:

  • التاريخ الطبي للمريض
  • الفحص الرقمي للمستقيم (DRE): يستخدم الطبيب إصبعًا به قفاز ومزلق ليفحص البروستاتا عن طريق المستقيم.
  • فحص قاع الحوض والعجان: يضغط الطبيب على العضلات والأربطة لتحديد درجة الألم.
  • الفحص بالموجات فوق الصوتية
  • تدليك البروستاتا: يستدر هذا الإجراء إفرازات البروستاتا (EPS) التي يتم تحليلها إلى جانب البول للتحقق من وجود علامات على الالتهاب أو العدوى.
  • عينات السائل المنوي والبول
  • تنظير المثانة: يتم تمرير أداة رفيعة داخل الإحليل لفحص المثانة والمسالك البولية.
  • دراسات تدفق البول: تقيس هذه الاختبارات قوة تدفق البول لديك.
  • إجراء تحليل ومزارع للبول للبحث عن عوامل مُمْرضة محددة

علاج التهاب البروستاتا

يتم علاج التهاب البروستاتا الذي تسببه البكتريا باستخدام المضادات الحيوية: لفترة تصل إلى 14 يومًا للحالات الحادة ولفترة قدرها من 4 أسابيع إلى 12 أسبوعًا للحالات المزمنة. يتضمن علاج الأنواع الأخرى من التهاب البروستاتا:

  • أدوية للمساعدة على تخفيف الأعراض وتقليل الالتهاب
  • تدليك البروستاتا لإدرار السائل المسبب للضغط
  • العلاج بالحرارة على سبيل المثال الاغتسال
  • تمرينات الاسترخاء
  • استخدام مخدات أو وسائد قابلة للنفخ عند الجلوس
  • علاج عضلات الحوض