حالات سرطان القضيب وعلاجاته

الجراحة والخيارات الإضافية لعلاج سرطان القضيب.

المرضى الذين شخصت إصابتهم بسرطان القضيب غالبًا ما يتساءلون إن كان العلاج سيؤثر على وظيفتهم الجنسية وطول القضيب.

إن كنت مصابًا بسرطان القضيب، فسيبذل جراحونا الخبراء قصارى جهدهم للحفاظ على وظيفتك ومظهرك خلال علاجهم للمرض بنجاح.

أنواع سرطان القضيب

تعتمد توصياتنا العلاجية على نوع السرطان. تكاد تبدأ جميع أنواع سرطان القضيب في الخلايا الجلدية للقضيب. تتضمن بعض أنواع سرطان القضيب:

  • السرطان الغدي، وهو نوع نادر يمكن أن ينشأ من الغدد العرقية في جلد القضيب
  • سرطان الخلايا القاعدية، سرطان بطيء النمو ونادرًا ما ينتشر لمناطق أخرى من الجسم
  • ورم الخلايا الصبغية، وهو يبدأ في الخلايا التي تكسب الجلد لونه
  • الساركومة، وينشأ في الأوعية الدموية للقضيب، أو العضلات الملساء أو غير ذلك من خلايا الأنسجة
  • سرطان الخلايا الحرشفية، وهو نوع سرطان بطيء النمو يمكن الشفاء منه عادةً

جراحة سرطان القضيب

إن اكتشفنا السرطان في وقت مبكر بما يكفي، فقد يكون باستطاعتنا إزالة النسيج السرطاني من القضيب عن طريق الجراحة. في بعض الحالات، نستخدم تقنية تسمى جراحة موس (Mohs surgery) لإزالة السرطان من سطح القضيب، بالإضافة لقدر صغير من الأنسجة السليمة للتأكد من عدم ترك أي خلايا سرطانية.

إن كان السرطان قد نما في القضيب، فعلينا القيام باستئصال القضيب جزئيًا أو كليًا. تتضمن تلك الجراحة إزالة جزء من القضيب أو إزالته بالكامل. سيحاول الجراح ترك كل ما يمكن من القضيب.

إن كان السرطان قد انتشر خارج القضيب، فقد نحتاج إلى إزالة العقد الليمفاوية في المنطقة الإربية و/أو الحوض. يمكن أن يمنع ذلك المزيد من انتشار السرطان.

خيارات علاجية إضافية لسرطان القضيب

قد يوصي الطبيب بعلاجات إضافية بحسب نوع سرطان القضيب وما إذا كان قد انتشر. تتضمن هذه الخيارات:

  • العلاج الكيميائي
  • العلاج المناعي
  • العلاج الإشعاعي

تحدث مع فريقنا

اتصل بالرقم 8680-717 (313) لمكالمة منسق عيادة الدخول للغة العربية.